وجهات نظر

الرواية العربيّة في مهبّ التحوّلات التاريخيّة
هيثم حسين* / 25 يونيو 2016

يمكن توصيف المرحلة التي تدخلها الرواية العربية المعاصرة بالانعطافة الروائيّة في ظلّ الثورات العربيّة، وانطلاقاً من تأثيراتها الكبيرة والكثيرة في الوجدان والذاكرة والخيال، لما تشتمل

الرواية العربية: التأسيس لحالة ثقافية جديدة
د. زهور كرام* / 24 يونيو 2016

عندما نتأمل المشهد الإبداعي العربي، في طريقة تدبيره للأشكال التعبيرية، ونوعية اهتمامه بالأجناس الأدبية، سنلاحظ اهتماما وانشغالا بالرواية، باعتبارها أكثر الأشكال الرمزية التي تحظى باهتمام

إحداثية البطل في العالَم: البُعدان الأخلاقي والحضاري
عمان - معاذ بني عامر / 24 يونيو 2016

ثمة حديث يطال الأبطال، لناحية استعصاء أجسادهم على التفسّخ والانحلال، وقدرتها العجيبة على مقاومة العوامل الأرضية، التي تنحلّ بفعلها الأجساد، وتصير إلى تراب من جديد.

قيم الصداقة في مواجهة الكراهية والتطرف
إبراهيم غرايبة* / 22 يونيو 2016

لا تتشكل المواجهة الثقافية والاجتماعية مع الكراهية والتطرف على نحو معزول عن حالة المجتمعات والثقافة بعامة، بمعنى أن المجتمعات لا يمكن أن تكون قادرة على

تجليات الروح الخائفة: حركة التأليف والنشر حول داعش
سعود شرفات* / 21 يونيو 2016

رغم التغطية الاعلامية  الواسعة ، والهالة الضخمة حول تنظيم داعش عالمياً ؛ ورغم انه ظاهرة عربية –اسلامية المنشأ والوجود الا أن حجم المنتج العربي :

قادم من المريخ يحلم بدراما تقاوم الإرهاب!
د. موسى برهومة* / 21 يونيو 2016

منذ أن اندلعت "الحرب على الإرهاب"، وانطلقت صافرات الإنذار في عقل أولي الأمر من سادة العرب والمسلمين وفقهائها واسترتيجييها وباحثيها ودهاقنتها، ونحن في مكاننا، لم

اكتشاف الإسلام
خالد محمد عبده * / 20 يونيو 2016

أسلمت صحفية ألمانية وأعلنت عن ميلادها في كتاب يقصّ تفاصيل رحلتها من الإعلام الأوروبي إلى جوار مكّة، لا شيء جديدٌ في خبر إسلام أوروبية أو

الخوف من الحرية
جاد الكريم الجباعي* / 19 يونيو 2016

"في عام 1942 كان هتلر في القمة ... بذروته السادية – المازوخية، وكانت لذته في القوة والهيمنة هرباً من العجز واللاجدوى؛ ... اليوم ليس هنالك

دولة الحزن ودولة الفرح
عبد الحميد لخميس* / 18 يونيو 2016

تبدو مناسبات الحزن مفتوحة أمام الجميع؛ فنحن لا نحتاج إلى دعوات رسمية وخاصة لولوجها وتسجيل حضورنا بها، وطقوس الدفن والجنازة والمآثم نموذج بارز في هذا

كتاب (علم الغيب) لـ "شيشرون": عبور الأزمان والأذهان
معاذ بني عامر* / 18 يونيو 2016

كتاب (علم الغيب في العالَم القديم) (1) كتاب حداثوي بامتياز، رغم أنَّ أحد أجدادنا القدامى  (= شيشرون) قد كتبه قبل 20 قرن من الآن، نظراً

صعود الكراهية .. وصعود الثقافة والمجتمعات
إبراهيم غرايبة* / 16 يونيو 2016

في تحول التطرف إلى كراهية يصعد دور الأفراد والمجتمعات في المواجهة، بل تكاد المواجهة الاجتماعية والثقافية مع التطرف والكراهية هي الخيار الوحيد لأجل الخروج من

جدليات الأنا والآخر في الوعي العربيِّ المُعاصر
محمد بدازي * / 13 يونيو 2016

بينَ مأثورٍ شعريٍّ يقول إنَّهُ: بِضدّها تَتحددُ الأشياءُ، وبين مَوضوعةٍ هيجيليةٍ تُقرّرُ أن الآخرَ هو الذي يُحدِّدُ الأنا، نقول: "إن من الطبائع في حركة الواقع

الأخطاء الزمانية والعقوبات الأبدية: حفلات التعذيب والشِواء في عالمي البرزخ والأبد
معاذ بني عامر* / 12 يونيو 2016

الله إذ يستقوي – بموجب صورته الفاعلة في المخيال الإسلامي، والتي بُنيت على مدار قرون طويلة – على الناس، فإنه يستقوي أكثر ما يكون عليهم

بول ريكور: الجنس والمقدّس
فتحي المسكيني* / 10 يونيو 2016

لفظة "جنس" استعملها العرب القدامى كي يترجموا "genus" من اليونانية القديمة. وميّزوا بينها وبين "eidos" (النوع) و"diaphora" (الفصل أو الفرق)؛ إلاّ أنّهم لم يعرفوا استعمالنا

وَهْمُ "إنقاذ العالم" وتدافع النماذج الحضارية
محمد برهومة* / 08 يونيو 2016

في كلّ حضارة وثقافة، يميل البعض داخل تلك الثقافة أو الحضارة، إلى اعتقاد أنّ لديه في هويته الدينية أو الثقافية ما مِنْ شأنه "إنقاذ" العالم،