وجهات نظر

ماذا قدمت لنا الفلسفة
د. سامح محمد إسماعيل * / 26 يناير 2016

أثارت عاصفة الربيع العربي ضمن ما أثارت من قضايا إشكالية، قضية الفلسفة ودورها في صياغة منطلقات العقل، في ظل ما شهده دور المثقف العربي من

في حداثة التربية على حقوق الإنسان
عبد اللطيف الخمسي* / 26 يناير 2016

تحدد الحداثة ضرورة، دمج مبحث حقوق الإنسان والتربية عليها، داخل النسق السوسيو- ثقافي، وفق رؤية تربوية نقدية، يتداخل فيها البعد الثقافي والعلمي، مع إرادة تجاوز

في أسئلةِ ما بعد أحداثِ باريس... الإسلامُ و التباساتُ الفَهْم
محمد التهامي الحراق * / 25 يناير 2016

 لم تختلف، عقبَ أحداث 13 نونبر 2015 بباريس "عاصمةِ الأنوار"، خطاباتُ السياسيين وتحليلاتُ المحللين وردودُ الفعل العامة في التنديد والتطويق والاستنفار عن الخطاباتِ والتحليلاتِ، وردودِ

حول التواصل والمعنى
محمد نورالدين أفاية* / 24 يناير 2016

إذا كان التواصل يعني، في أصله الاشتقاقي، تعميم رمز أو علامة أو شيء ما؛ أي جعله عامًا ومشتركًا بين مجموعة من الأفراد، فإنه، في مبدئه،

طوفان هوليوود أم طوف الدين؟
فدوى صاردي * / 24 يناير 2016

استعرت حمى الأفلام الدينية هذه السنة بهوليوود في سابقة لم نعرف لها مثيلاً منذ ما يقرب عن نصف قرن بميزانيات ضخمة ومؤثرات جديدة؛ رافعة بذلك

مبادئ الطبيعة الإنسانيّة عند دافيد هيوم
رشيد الطاهري / 24 يناير 2016

يمكن الحديث عن مبادئ الطبيعة الإنسانيّة[1] عند دافيد هيوم David Hume انطلاقاً من تصوّر محدّد لعلم غير مكتمل يضع الفهم الإنساني في اتصال مباشر مع العالم

الإسلاميون: مستقبل وهم؟
د. احميدة النيفر * / 23 يناير 2016

سئلت زوجة الزعيم التونسي الأسبق الحبيب بورقيبة، في أوائل الثمانينيات من القرن المنصرم، بينما كانت الحركة الإسلامية التونسية تواجه أولى محنها مع النظام، عن رأيها

أزمة "المواطَنة" في البلدان العربية
طارق عزيزة* / 22 يناير 2016

لا يُستنفذ مضمون المواطَنة في حصول الشخص على جنسية دولة ما بالوراثة أو الاكتساب، ولا بمجرد علاقة قانونية وسياسية تترتّب على الجنسيّة، وتتضمّن جملة حقوق

تحولات القوة الاجتماعية
جاد الكريم الجباعي* / 21 يناير 2016

نقصد بالقوة الاجتماعية الطاقة المادية - الروحية الناتجة عن العلاقات المتبادلة بين الأفراد والجماعات، بما تنطوي عليه أو تتضمنه من معان وقيم، من جهة، وبينهم

لماذا أخفقت الإنسية العربية؟
عبد الله إدالكوس * / 20 يناير 2016

      أخذ هذا السؤال " لماذا أخفقت الإنسية العربية؟" حيزا مهما من المجهود المعرفي والفكري  للراحل محمد أركون؛ فالرجل طيلة عقود اشتغاله كباحث ومفكر وأستاذ

الكوميديا الماركسية
محمد عزت* / 19 يناير 2016

للوهلة الأولى، يمكننا أن نأخذ أطروحة كارل ماركس على أنها أطروحة كئيبة، تكشف لنا أكثر مما ينبغي عن العالم وعن الطريقة التي يتشكل من خلالها

التطرف الديني باعتباره منتجا للسلطة السياسة
إبراهيم غرايبة* / 13 يناير 2016

تجادل هذه المقالة في أن الأنظمة السياسية العربية كرست التطرف الديني بوعي وتخطيط مسبق، ولا ينقض هذه المقولة أن تكون السلطات السياسية تدير سياسات حازمة

الرواية بين الإبداع والمعرفة
جمال حسن* / 11 يناير 2016

هل الرواية مطالبة بتصوير العالم الحقيقي كما هو؟ أي ما مدى قصديتها في تكوين صورة عنه؟ لدى جمهور عريض من القراء تصور شائع، يختزلها إلى

المعوقات الاجتماعية والثقافية أمام التمكين السياسي للمرأة العربية: أي دور للدين؟
د. إكرام عدنني* / 09 يناير 2016

تنامت الدراسات والحركات الديمقراطية والحقوقية للنهوض بمكانة المرأة والحقوق النسائية داخل المجتمعات العربية وخاصة في السنوات الأخيرة. وإذا كانت العديد من الدول العربية قد صادقت

المرأة العربية والسياسة: الجهد الضائع..؟
د. آمنة الرميلي* / 08 يناير 2016

على الرغم من نجاح المرأة التونسية في إبقاء مكاسبها القديمة حيّز الدّستور الجديد، فإنّ مشاركتها في مربّع الحكم الأخير أو مثلّثه بقيت بعيدة المنال عسيرة