محاضرة علمية بعنوان: " نظرية الأنا " للباحث أحمد فايد
11 مايو 2017 | 0 تعليق

ذوات

استضاف مركز دال للأبحاث والإنتاج الإعلامي التابع لمؤمنون بلا حدود، يوم الاثنين الموافق 8مايو 2017 فعاليات ندوة علمية بعنوان: "نظرية الأنا" حاضر فيها الباحث المصري أحمد فايد.

استهل الضيف محاضرته بالقول إن :

الأنا .. لا سوية .. وتسعى لأن تكون سوية عبر منهج تختاره خلال رحلتها المفروضة، لكي تدرك ما هي حكمة البقاء التي تُبرر لها الغاية من البقاء.

تناول الضيف في أطروحة بحثه ( نظرية الأنا ) الذي يقدم فيه تعريفاً للأنا كمفهوم مطلق يتجاوز ما هو متعارف عليه. بأن الأنا تُختصر فقط في صورة الإنسان الحكيم .

وانتقل من تعريف الأنا إلى شرح تركيبها كخلية ذات نواة تتغذى بالوعي عبر شفرتي المتعة والألم .. وتتواصل مع الآخر من خلال المثير. وتشرح النظرية ( لماذا ) هذه الأنا ذات طبيعة عدوانية . وما هي الأسباب التي دعتها إلى أن تكون عدوانية؟ ولماذا يوجد الآخر في منظومة وجود الأنا؛ وذلك لكي يخلق معها صراعًا حول أيهما أحق بالبقاء من الآخر. والصراع قدر مفروض على علاقة الأنا بالآخر، وهو يتخذ اتجاهين، إما كفاعل يؤدي إلى بناء أو تنافر يؤدي إلى دمار. وعبر تطور آليات الصراع تتطور مفاهيم الأنا عن الوجود من لحظة لأخرى في دائرة الزمن ... وانتقل بالأطروحة إلى تحليل مراحل تطور الأنا التي تبدأ في رأيه من مرحلتها الجنينية إلى مرحلة الارتداد العكسي، لكي تثبت الأنا أنها لا تتطور من أسفل إلى أعلى .. ولكنها تتطور عبر منهج دائري تنضج فيه المعرفة التي هي سلاح بقاء الأنا بالخبرة؛ والخبرة حسب رؤية النظرية هي ميراث تقاليد الأنا خلال رحلتها المفروضة في رحم الأنا وبعد شرح المبحث ألأول المعنون ب: ما هي الأنا؟ انتقل إلى شرح بعض قوانين الأنا التي تتخذها منهاجاً لها في الرحلة المفروضة، وبعد ذلك انتقل  إلى المبحث الثالث الذي يشرح تطور أنواع الأنا الذي يُثبت فيه أن المادة هي صورة بقاء واستمرار الأنا، حتى يصل إلى الأنا الحكيم أو الإنسان الحكيم الذي تنتقل إليه مسؤولية حفظ البقاء من إدراكه لحكمة بقاء الأنا ...وتم شرح ذلك خلال الندوة التي طرح ما قدمه من رؤى، ليرى ما هو صدى نتائجه مع المتلقي. .

أحمد فايد هو كاتب مصري من مواليد مدينة الجيزة – جمهورية مصر العربية درس المسرح وعلم النفس عمل بجريدة الأهالي، والوطن الكويتية ، كتب للمسرح، له تحت الطبع ثلاث روايات وثلاث مجموعات من القصص القصيرة، وقد ألف كتاب علم منطق الأنا وكتاب دراما الآن.

التعليقات السابقة

لا يوجد تعليقات سابقة. كن أول من يقوم بالتعليق

أضف تعليقاًً

الاسم
البريد الإلكتروني
* اختياري
عنوان التعليق
التعليق